logo
logo
logo

15/05/2017 12:00:00 ص | الرئيس الجيبوتي يكرم فضيلة رئيس اللجنة في حفل للمعايير الشرعية (الأيوفي)

information

تحت رعاية فخامة الرئيس الجيبوتي ’’أيوفي’’ وبشراكة مع ’’الأكاديمية العربية’’ تحتفلان بتدشين الترجمة الفرنسية للمعايير الشرعية

 أقامت هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية "أيوفي"، وبشراكة مع الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية، والبنك المركزي الجيبوتي، احتفالاً نوعياً في جمهورية جيبوتي برعاية كريمة من فخامة رئيس الجمهورية السيد إسماعيل عمر جيلة، ودولة رئيس الوزراء أ. عبدالقادر محمد كامل، ومعالي محافظ البنك المركزي أ. أحمد عثمان، وجمعٍ من أصحاب المعالي الوزراء، وأصحاب السعادة السفراء، وممثلي السلك الدبلوماسي، وجمع من العلماء والخبراء ووسائل الإعلام، وذلك؛ للاحتفال بتدشين الترجمة الفرنسية للمعايير الشرعية لأيوفي.

وكان من أبرز ما تضمنه الاحتفال كلمة فخامة الرئيس الجيبوتي السيد إسماعيل عمر جيلة، التي رحب فيها بأيوفي وشركائها وممثليها، وأثنى على معاييرها وأنشطتها وأثرها في خدمة المالية الإسلامية على مستوى العالم.

وتضمنت كلمة معالي محافظ البنك المركزي الجيبوتي أ. أحمد عثمان، مدى اهتمام جيبوتي بالمالية الإسلامية وتدعيمها في البلاد، لما لها من أثر إيجابي في دعم الاقتصاد وتطويره. مشيراً إلى جملة من الخطوات التي تمت في هذا السياق، وكان منها تأسيس الهيئة الشرعية المركزية في جيبوتي بقرار جمهوري في نهاية عام 2015، وبدء عملها فعليا في نهاية 2016، بالإضافة إلى وجود ثلاثة بنوك إسلامية فاعلة في جيبوتي، وغير ذلك من الخطوات.

وترأس وفد ’’أيوفي’’ معالي الشيخ أ.د. محمد بن عبدالرزاق الطبطبائي، عضو مجلس أمناء أيوفي، ورئيس اللجنة الاستشارية للعمل على استكمال تطبيق الشريعة في الديوان الأميري الكويتي، وتضمنت كلمة معاليه الثناء على جيبوتي وما تشهده من تطور كبير في جميع المجالات، ومن أهمها النمو الاقتصادي الملحوظ، وبالأخص من خلال دعم المالية الإسلامية وتطويرها، مشيداً بدعم فخامة الرئيس إسماعيل عمر جيلة للمالية الإسلامية، والذي جاءت إحدى تجلياته في حضور فخامته لحفل أيوفي.